X إغلاق
X إغلاق
رجال من نحف ودير الاسد: شتاء زمان كان أجمل من يومنا هذا
12-11-2017 - 09:44

رجال من نحف ودير الاسد: شتاء زمان كان أجمل من يومنا هذا
التقى مراسل موقع نحف نظيفه مع رجال من نحف ودير الاسد، الذين تحدثوا عن أجواء فصل الشتاء في الماضي والفرق بين أجوائه في الحاضر والماضي، حيث قال
رجل الاعمال الحاج راضي موسى اسدي :" فصل الشتاء من أفضل فصول الشتاء، كان في الماضي خير أكثر وأجمل من اليوم، كانت تجتمع الناس على الفراش العربي بالقرب من كانون الحطب، ولم يكن في الماضي تلفزيون، وكان يحكى لنا حكايات تراثية 
. أما اليوم فالناس تجتمع سويا في الشتاء لكن عقلها ويديها تحمل الهاتف الذكي، وللأسف لا يوجد اليوم أجواء جميلة في الشتاء، نتمنى أن ترجع هذه الأيام المليئة بالمحبة والتسامح عكس يومنا هذا".

" كانت هنالك هداة بال ومحبة "
اما الحاج ابو احمد خليل مصري صاحب محلات المصري للملابس فتذكر ايام زمان :" في الماضي كان الشتاء رائعا، كنا نجتمع مع العائلة سوية، ونشعل كانون الحطب ونجلس بجانبه كي نتدفأ، وكنا نشعله على الفحم والحطب. كانت أيام الشتاء أجمل من اليوم، أما اليوم فالأب لا يرى أبناءه بسبب انشغاله في عمله والأم أيضاً ، أما في الماضي فقد كانت هنالك هداة بال ومحبة، ليس فقط فصل الشتاء انما كل فصول السنة كانت أجمل من اليوم" .

" الانسان هو الذي يجعل الأجواء جميلة "
قال الحاج ابو يوسف عبد الحي "كانت العائلة في الماضي ، تجتمع على مدفأة الكاز ليس على الكهرباء، وكنا نجتمع في صالون البيت مع الأقارب، ونصنع أكلات شتوية لذيذة، وأبنائي اليوم يجتمعون معي في الشتاء مرتين في الأسبوع، ويوجد أجواء شتوية جميلة اليوم وفي الماضي أيضاً وبرأيي الانسان هو الذي يجعل الأجواء جميلة ان كان في الشتاء أو في فصل اخر".

 

اضف تعقيب
الإسم
التعليق
ارسل

استطلاع بلدنا
هل تؤيد تغير أيام ألعطلة ألاسبوعية في المدارس من أيام ألجمعة وألاحد ألى يومي ألجمعة وألسبت؟ 1 نعم 2 لا
نعم
لا